ان مصارعة الثيران هى رياضة شعبية و تقليدية و تقام سنوية فى جزيرة بمبا . و هذه الرياضة ترجع الى الاحتلال البرتغالى للجزيرة فى القرنين السادس عشر و السابع عشر (16 و 17).

و فى هذه الرياضة تدق الطبول و يقوم الرجال و النساء بالغناء االشعبى وذلك بغرض التحفيز و اثارةا الثيران .

وفى هذه الرياضة ياتون بالثور على المنصة حيث يقوم النساء بالغناء و التصفيق بالايدى و ذلك لاثارة غضب الثور ثم تدق الطبول و تقرب الى اذنى الثور وذلك لنفس الغرض ثم يطلق الثور و حول رقبته حبل وذلك لاية ظروف و يقوم الرجل الذى يرغب فى المصارعة باخذ قطعة من الحصير و بمجرد ان يحرك الثور راسه بسرعه نحوه يقفز بها بعيدا فيبدأ الجمهور بالتصفيق و عندما يتعب الثور ياتون باخر و يمكن فى هذه المصارعة ان تستخدم من 4 الى 6 ثيران . و بخلاف مصارعات الثيران التى تقام فى اماكن اخرى غير زنزبار فان مصارعة الثيران فى زنزبار يبقى الثور حيا و يمكن تدريبه لمرات اخرى . ولا يوجد ايام معينة لاقامة مثل هذه المصارعات و لكنها عادة تقام بعد موسم حصاد القرنقل او ايام الاحتفالات القومية مثل عيد ثورة زنزبار.